•  
  •  
  •  
  •  
  •  

الثقافة هي التي تصنع الإنسان و مصادر الثقافة عديدة و متنوعة أما الترفيه فلا يقل أهمية عن دور الثقافة و لا شك أن الكتاب أقدم و أقوى هذه المصادر فما هي أسرار الكتاب و ما الذي جعلني أتعلق به يا ترى ؟

الكتاب مصدر إشعاع ثقافي ترفيهي و حضاري. انه النافذة التي نطل من خلالها على دائرة الفنون و العلوم و الثقافات. و من ثم كان خير جليس في الزمان كتاب لم يمل القارئ منه بل يلح على الاستزادة حتى تتسع آفاقه و مداركه.و لعمري كم أسعد و أنا اقضي أوقات فراغي بين الكتب حيث المتعة التي لا تضارعها متعة حيث تأخذني إلى طريق المعرفة و الاستمتاع اهتدي بهدى الأفكار الجيدة التي تجلب لي النفع أو تدرأ عني الضرر و التي تجعل الإنسان يتطلع على مسيرة التقدم العلمي و مسيرة استمتاعه و مرحه و الترفيه عن نفسه.فلنحرص دائما على أن نفتح قلوبنا للكتاب و أن نعيش في ثناياه,و الكتاب نعم الأنيس في ساعة الوحدة و نعم المعرفة في دار الغربة,فهل سمعت بشجرة تؤتي أكلها كل حين بألوان مختلفة و طعوم متباينة؟,و هل سمعت بشجرة لا تذوى و زهر لا يتوى و ثمر لا يفنى؟ و من لك بجليس يحاكي الشيء و خلافه و الجنس و ضده؟ يتكلم عن الموتى و يترجم عن الأحياء منذ كنت صغيرة كانت أمي تتلو علي القصص الشعبية و الطريفة و لا تترك تفصيلا إلا و تصوره إلى أن نمت البذرة التي زرعت في أعماقي و طالت و أزهرت و علقتني بالكتاب تعلق المتعطش للمعرفة و صرت أبحث عن الكتب في كل أرجاء المنزل و في الصناديق القديمة و كلما أجد كتابا أعكف على قراءته بسرعة و كلما افتح كتابا لأطالعه تجري الكلمات في فمي كالسيل و أخرى تستعصي على فهمي فتنير لي دربي و كل ما أقرأه يتدفق كالنهر إلى عقلي و ألحان الكتاب تتموج و تقفز إلى دماغي تتبع بعضها البعض كفراخ الدجاجة لله كم أحب هذه الهواية و كم أسعد عندما يذكر اسم الكتاب فصيته منتشر في كل مكان.

المطالعة ما أجمل هذه الكلمة و أقدسها فهي تسمح لي بالإطلاع على ذخائر العقل و طرق الاستمتاع و لكن هل سيصبح الإنسان متعلقا و مغرما يوما ما بالكتاب؟